الرئيسية / جهوية / هيئة نقابية تندد بالوضع الكارثي لقطاع الصحة بورزازات (بيان)

هيئة نقابية تندد بالوضع الكارثي لقطاع الصحة بورزازات (بيان)

 زاكورة نيوز

ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل “كدش” بورزازات بالوضع الصحي بالإقليم ،والذي وصفه “بالمعتل”، مطالبا بإيفاد لجنة مركزية للتحقيق و التقصي في هذا الوضع ومعاقبة المتورطين.

وفي بيان له تتوفر زاكورة نيوز على نسخة منه استنكرت الهيئة النقابية الوضع “الكارتي” الذي يعيشه قطاع الصحة بورزازات وتفاقم الحالة الكارثية للمصالح الإستشفائية والتي تتسم حسب البيان باحتقان داخلي غير مسبوق وعدم الرضى لذى الشغيلة التي تبلغ مجهودات جبارة في ظل الظروف المزرية .

كما حملت الهيئة النقابية مسؤولية تدني الخدمات الصحية المقدمة لما أسمته التسيير “الارتجالي”و غياب التدبير المعقلن لدى المسؤولين و خصوصا ما تعرفه تهيئة و توسعة المستشفى الإقليمي من تأخير غير مفهوم .

و أظاف البيان أن من بين أبرز المشاكل التي تتخبط فيها المؤسسة هي النقص المهول في الأطر الصحية ،و غياب وسائل العمل من معدات و تجهيزات و حتى إن وجدت فإنها معطلة أو تفتقد للجودة،كما سجلت الهيئة النقابية غياب الأدوية و المستلزمات الطبية مما يزيد من إرهاق جيوب المرضى،واشارت الى كون مستوى الخدمات المقدمة من طرف شركات المناولة الخاصة بالأمن و النظافة ونقل المرضى و التغدية عرف تراجعا كبيرا .

ويستنكر المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة بورزازات والمنضوي تحت لواء (كدش) حسب” البيان” الصمت المريب للمسؤولين على المستوى الجهوي و الوطني أمام تفاقم الوضع الصحي بالإقليم و استمرار الانتكاسات التي تعود سلبا على الشغيلة الصحية و تدني الخدمات المقدمة للمواطنين .

كما حملت كامل المسؤولية (حسب البيان)  للمدير الجهوي في ملف التعويضات عن المسؤولية لفائدة رؤساء الأقسام و الأقطاب و تماطله في منح مذكرات التعيين.

وطالبت ذات الهيئة بإيفاد لجنة مركزية للتحقيق و التقصي في ما وصفته بالوضع الصحي المعتل ومعاقبة المتورطين، وطالبت بالإسراع بفتح المصالح التي تم إتمام تهيئتها مع تجهيزها بأحدث التجهيزات.

بالإظافة الى ذلك طالبت الهيئة النقابية باعتماد المستشفى الإقليمي سيدي حساين بن ناصر كمستشفى جهوي و تزويده بالموارد البشرية و التجهيزات الطبية و الأدوية نظرا لتوافد الأقاليم المجاورة على هذه المؤسسة. كما دعت الهيئة كما جاء في ” البيان ” المسؤولين المنتخبين إلى تحمل مسؤوليتهم و توحيد الجهود من أجل تحريك عجلة هذا القطاع ودعت إدارة المستشفى إلى السهر على احترام دفاتر تحملات شركات المناولة مع الرفع من عدد رجال الأمن الخاص و مستخدمي نقل المرضى.

شاهد أيضاً

استفادة أزيد من 400 شخص في جماعة “توندوت” بإقليم ورزازات من قافلة طبية

و.م.ع استفاد 457 شخصا من الذكور والإناث، ومن مختلف الأعمار، المنتمين لمنطقة “اكراليون” التابعة للجماعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *